HemHyra.se använder sig, precis som flertalet andra webbplatser, av cookies för att förbättra servicen för er besökare. Läs mer om Cookies

تحقيق صحفي: اليوم الذي طُردت فيه تينا- ”حدثت فيه أشياء كثيرة سيئة”

Nyheter تينا التي تتحاشى الناس في الآونة الأخيرة، حزمت حقيبتها في أحد ايام الاثنين من شهر أيلول لاخلاء منزلها، حيث قطعت الكهرباء بسبب عدم تسديد دفعات الايجار، وعند اخلاءها للشقة تجمع عدد من الناس في الفناء لانتظارها.
Foto: Kristina Sahlén
كل ما تركته تينا، نقلته إلى شريكها السابق في الجانب الآخر من المدينة، وبعد إخلاءها أصبحت مشردة بلا مأوى.

الساعة هي 9.20 دقيقة ويَتجمعُ أمامَ منزل أصفر اللون مكوّن من ثلاثة طوابق في فلّنغبي (Vällingby) عشرة أشخاص، إثنان من دائرة الجباية العامة، ثلاثة من دائرة الخدمات الاجتماعية، اثنان من جانب المالك المؤجر، وثلاثة ضباط شرطة، ليس لأن المستأجر يشكلُ خطراً يستدعي حضور كل هؤلاء الاشخاص بل لحدوث شجار سابق في الشقة أدى الى طلب موظف دائرة الجباية العامة من الشرطة جب معاون لهم، لأسباب أمنية، فلا أحد يستطيع تخمين ما يمكن حدوثه حال طرد شخص من منزله.

كلٌ من آن سوندبرج وبيتر غيديمارك(Ann Sundbergو Peter Geidemark ) معتدان على مواقف مشابه وغيرُ مؤكدة، فهما مفتشان من دائرة الجباية العامة في منطقة سوندبيرغ (Sundbyberg) وغالباً ما يكونان حاضرين عند عمليات الإخلاء المخططة لها أسبوعياً، فقد تسير الامور بسلالة أو قد تكون داعية للقلق، وفي احيان عديدة تكون الشقة فارغة عند وصولهم اليها، ومرات اخرى يرفض المستأجرالمغادرة لذلك يترتب عليهم إخراجه بالقوة. 

تجمع عشرة أشخاص لطرد تينا. يمكن للآن سوندبري وبيتر غيديمارك التعامل مع العديد من عمليات الإخلاء في يوم واحد.

يبدو أنَّ هذا الاثنين في منتصف أيلول هادئاً بشكل غير متوقع، وكَمنتْ الخطة في اتصال دائرة الجباية العامة في المنزل الرابع  في فالينغبي حتى أنه تم تأجيل ثلاثة عمليات أخلاء أخرى في اللحظة الأخيرة، بعد أن أعطى المالكون السماح في تأجيلها.

إنَّ إلغاء عمليات الإخلاء المُجدولة هو أمرٌ مألوفٌ للغاية، ففي مرات عديدة يدفعُ  المُستأجر ديونه ويحصلُ على فرصة ثانية للبقاء، وفي حالات أخرى تتوصلُ دائرةُ الخدمات الاجتماعية تسوية مع المؤجر، ومن المألوف أيضاً أن ينتقل المستأجر طواعيةً ويُسلّمَ المفتاح لتجنب إشعار الإخلاء، والذي يُسبّبُ من جانبه لو تواجد في السجلات، توقف جميع فرص الحصول على عقد مباشر جديد.

 ”من الأفضل للجميع  هو عدم وصول الامور الى نقطة الاخلاء، الاّ أنه من جانبنا في دائرة الجباية العامة لا يمكننا الغاء ذلك، وعلينا تنفيذُ الإخلاء إذا كانت هذه إرادة المالك”، يُخبرنا بيتر غيديمارك ويواصلُ قوله:” إن دائرة الخدمات الاجتماعية وأحياناً الرعاية النفسية بإمكانهما المساعدة حقاً في هذه الظروف”.  

لمْ تحاولْ تينا من جهتها الهروب من الإخلاء، فهي تبلغ من العمر 34 عاماً وتواجهُ صعوبة في الإدمان ومشاكل أخرى تفاقمتْ عليها في الشتاء الماضي، ما أجبرتها على توقف البحث عن وظيفة، وسبب لها قطع الدعم المادي من قبل دائرة الخدمات الاجتماعية، ولهذا تجاهلت مسؤولية دفع الإيجار، وعند مجئ التهديد بالإخلاء، لم تُكلّف نفسها عناء محاولة الدفع أو الذهاب إلى المحكمة.

يمكن للشرطة المساعدة في عمليات الإخلاء عندما تشتبهُ دائرة الجباية العامة في احتمال وجود اضطرابات أو قد تحتاج إلى مساعدة لإخراج شخص يرفض مغادرة منزله.

تينا جمعت ملابسها وذكرياتها وذهبت مع حقائبها إلى رفيقها السابق الذي يسكنُ في الجانب الآخر من المدينة، لقد ألقت بالكثيرمن الاشياء. تينا وصلت إلى العنوان مع شريكها السابق في الوقت المحدد وصُدمت من المجموعة الكبيرة التي تنتظرها في الفناء، حيثُ أرادت أن تجلبَ بعض الاكياس المتبقية في الشقة وتًسلّم المفاتيح الى المالك. 

 كل شيء انتهى في غضون بضع دقائق، ثم وقعت تينا على ما تبقى في الشقة المكونة من غرفتين، معلنة أنها مجردة حاجيات غير ضرورية ويمكن رميها في القمامة،  ليبتعدان حاملين الأكياس معهما.

صانع الاقفال يجب أن يكون متواجدا في كثير من المرات. اعادت تينا المفاتيح للمالك ولهذا سيتم تغييرالقفل بسرعة .

راعي العمارة السكنية قام من جهته بإستبدال قفل الباب وقام بإزالة اسم تينا من صندوق الرسائل ومن لوحة الاسماء في السلالم، وسيبقى الأخصائيون الاجتماعيون على اتصال بـها و ترتيب مكان طارئ لها، فلدى مدينة ستوكهولم سقف ضمان لكل شخص مسجل في المدينة ويحتاج إلى مساعدة عاجلة.

مفتشو دائرة الجباية العامة يثنون على دائرة الخدمات الاجتماعية في مقاطعة Hässelby-Vällingby، فهم يشاركون دائماً في عمليات الإخلاء ويحاولون إيجاد حلول ممكنة، الا أنّّ هذا لا يعمل في كل وقت وفي كلّ مكان.

”الأمر مختلف جدا”، تقول آن سوندبيرج: ”إن البعض لا يشارك في حالة وجود أطفال في الموضوع أو عند علمها أنَّ الشخص لا يشعرُ بشكل جيد”. 

عند اكتمال الإخلاء واستبدال القفل يتبه إزالة اسم المستأجر السابق من الباب ولوحة الاسماء.

  تينا لا تمانع إخبارنا عن سبب طردها.

 ”لقد كان هناك الكثير من  الشجار في الشقة، فلم أتمكن من الامتناع عن قول كلمة لا عندما يزورني الاصدقاء أو  يتم إزعاجُ الجيران”، وتعترف بـ:” أنها وأصدقاؤها يعانون من مشاكل الإدمان”.

 وعندما استسلمتْ وتجاهلت تينا دفع الإيجار أصبحَ من السهل على المالك أن يتخذ قراراً بطردها من الشقة، ويُعتبر الشجار أيضاً أحدَ الاسباب الرئيسية في الطرد، إلا أنّ هكذا سبب يتطلبُ أدلة واضحة من المحكمة ولا يتم تقديم منفذ له، لذلك يمكن أن يكون الأمر بمثابة لعبة بنغو بالنسبة للمالك، لوأهمل المستأجر المُزعجُ الإيجار، فهو طريق سريع وآمن يُشرِّعُ من عملية الطرد.

حظيت تينا بفرص عديدة لكن الأمر انتهى الآن، عندما كانت تينا على وشك رفع حقيبتها الثقيلة عند البوابة، ورأت رجلاً ممدداً في الطابق السفلي، سألته عما إذا كانت تستطيع مساعدته، الا أنه تمتم في رغبته فيالاستلقاء هناك، تقول تينا إن هناك الكثير من المشردين، والآن أنتهى بها المطافُ بهذا الشكل ايضاً 

عند اكتمال الإخلاء واستبدال القفل يتم إزالة اسم المستأجر السابق من الباب ولوحة الاسماء.

وبشكل غير متوقع، بدأت تبتسم.

– ظننت أنني سأكون حزينة عندما أغادر الشقة، لكنني أشعر براحة،  لقد حدث الكثير من الاشياء السلبية هناك وعانيت من كثير من الاشياء، أما الآن فقد حصلتُ على بداية جديدة.

لقد تلقت تينا مساعدات كثيرة من دائرة الخدمات الاجتماعية في فلينغبي، وستبدأُ العلاج في اليوم التالي مباشرة، وتقولُ إن الأمر سيكون صعباً، لكنه سيكون على ما يرام، تينا تتطلع إلى الانتقال إلى منزل فندقي آخر.

– وبعد ذلك يمكنني إغلاق الباب على نفسي لأول مرة منذ فترة طويلة ولا أحدَ يستطيع الوصول إلىّ، ولن يكون هناك الكثير من التوتر، وفي اعتقادي أن هذا الشئ هو أفضل شيء حصلَ في حياتي، أنا أتعلم درسي الآن وسيكون كلُّ شئ على ما يرام. 

ملاحظة: تسمى تينا بإسم آخر. 

Läs hela artikeln på svenska 

 

Fakta: افعل كل ما هو ممكن لتجنب طردك
  • ادفع في الوقت المحدد، فديون الإيجار تكمنُ وراء كل تسعة من أصل عشرة أشخاص يتمَُ طردهم، وقد لا تكون مبالغ كبيرة.
  • اذا لم تستطع الدفع في الوقت المحدد؟ اتصل بالمالك أو دائرة الخدمات الاجتماعية أو مستشار الميزانية في البلدية في أسرع وقت ممكن.
  • هل تلقيت أمر دفع الايجار مع تهديد بالإخلاء؟ لا يزال بإمكانك الدفع أو محاولة الحصول على تسوية.، آخر تاريخ هو من قبل دائرة الجباية العامة (Kronofogden). 
  • هل تعتقد أن الطرد غير صحيح؟ إعترض على المطالبة في رسالة موجه إلى مسؤول التنفيذ في دائرة الجباية العامة واتصل بجمعية اتحاد  المستأجرين إذا كنت عضواً فيها. الهاتف: 0771443443
  • هل تلقيت حكماً يمنح المالك حق طلب الإخلاء؟ لا يزال بإمكانك محاولة إقناع المالك.
  •  لا يوجد أمل في الإقناع؟ من الأفضل إخلاء المكان طوعاً وإفراغ الشقة وإعادة المفاتيح الى المالك كي لا تحصل على إشعار بالإخلاء ولا يتعين عليك دفع تكاليف النقل والتنظيف والتخزين والذي يكلف غالباً حوالي 20000 كرونة أو ربما أكثر بكثير من دين الإيجار.

المصدر: دائرة الجباية العامة. 


Copyright © Hem & Hyra. Citera oss gärna men glöm inte ange källan.