HemHyra.se använder sig, precis som flertalet andra webbplatser, av cookies för att förbättra servicen för er besökare. Läs mer om Cookies

عامين من الرعب من الجرذان – شركة المكافحة تقول: ”لم نر شيئاً كهذا من قبل”

Nyheter بدأت شركة AB Bostäder في Borås التابعة الى البلدية في المعالجة، عندما استولت الجرذان على المنزل بأكمله، واستمرت المشكلة لمدة عامين لدى عائلة عبد الرزاق موسى.
Foto: Karin Gistedt/Pixabay
يقول عبد الرزاق موسى ، الذي استأجر شقته في Våglängdsgatan من بلدية AB Bostäder في Borås: "كان هذا الجرذ الأكبر الذي تم صيدهُ تحت المغسلة".

يقول عبد الرزاق موسى:لم يجرؤ الأطفال على النوم في غرفهم، فقد كانوا خائفين من الجرذان التي تجري على الأرض.

عندما التقينا في شقة العائلة في Våglängdsgatan في Hässleholmen في Borås ، كان قد مرّ عامان منذ أن اتصل عبد الرزاق بـ AB Bostäder بسبب الجرذان التي رآها في فناء البناية السكنية، وابلغ بدخولها الى الشقة، واليوم، يوجدُ اثنا عشر جرذاً تمَّ صيدهم تحت مغسلة المطبخ. 

https://www.youtube.com/watch?v=u22k32KYUkY&feature=emb_title

 

–  كان اكبرها بهذا الحجم، كما يقول عبد الرزاق موسى، وحجمهُ يزيدُ قليلاًعن ديسيمتر بين الأصابع.

ولا تُعتبرُ العائلة وحدها، فقد التقت Hem & Hyra بحوالي عشرة من المستأجرين في 24 شقة بالبناية السكنية، والجميع يعانون من الجرذان. 

– قبل عام أبلغتُ عن ان تمَّ قرض الاحذية من قبل الجرذان، يقول محمود محمد.

 في أغسطس من العام الماضي، قرضت الجرذان خرطوم غسالة الأطباق، ابلغتُ عن المشكلة هذه ولم يأتي احدٌ لإصلاحه بسبب وباء كورونا، يقول إستاهيل وارسام.

كارينا بيرغلوند هي مديرة العمليات في Nomor، شركة مكافحة الآفات التي عينتها AB Bostäder،  تقول إن غزو الفئران على Våglängdsgatan لا يشبه أي شيء آخر.

– قمنا  بمكافحة البناية السكنية في يتبوري، تقول كارينا بيرغلوند إنني لم أر قط هذا العدد الكبير من الجرذان في شقق المستأجرين.

تظهر الإحصائيات تفشي ظاهرة القضاء على الجرذان خلال الفترة من 2016 إلى 2020.

ويشعر المستأجرون بأنهم  أهملوا ويتساءلون كيف يمكن للمالك أن يسمَحَ للجرذان بالاستمرار بالهجوم. 

إتصلنا بـ Reza Zare الذي يشغل منصب مدير المنطقة في AB Bostäder، وأخبرنا بأنَّ الشركة تصرفت بشكل عاجل.

– وفقا لإحصاءاتنا، جاء التقرير الأول للفئران في أبريل 2020، ثم حاولت نومور حلَّ المشكلة على الفور، و في نوفمبر وديسمبر، تمَّ استلام العديد من الطلبات الجديدة، وبعدها فهمنا مدى اتساع المشكلة ووضعنا خطة للمكافحة. 

يشعر العديد من المستأجرين أنكم لم تستمعوا إليهم أو تتصرفوا في الوقت المناسب، كيف تنظر إلى الأمر؟

– لا أستطيع أن أتفق مع القول هذا، كما قلت، لقد تصرفنا بشكل عاجل، و يمكن للمستأجرين توجيه البلاغات الينا أو إلى Nomor مباشرة ولم ننكر أي إجراء، ثم نأسف حقاً لأن المستأجرين لدينا قد تأثروا، كما يقول رضا زاري.

قامت  AB Bostäder بإغلاق الثقوب ونصب الفخاخ وأبلغتْ المستأجرين بكيفية التعامل مع نفاياتهم.

– وقد قمنا بحثّ أولئك الذين يعيشون في الطابق الأرضي على تنظيف ساحاتهم من القمامة ومن خيام الحفلات التي يمكن أن تجذب الجرذان، حسب قول رضا زاري.

وعلى مدار السنوات الخمس الماضية، قامت Nomor بإدارة مكافحة الآفات في AB Bostäder ، سألنا مديرة العمليات كارينا بيرجلوند كيف يمكن لانتشار الجرذان أن يستمرّ حتى الآن؟

– تكمن المشكلة في شارع Våglängdsgatan، حيثُ  اُكتشف الأمر برمته بعد فوات الأوان من جميع الاتجاهات، كما تقول.

يقول العديد من المستأجرين إنهم أبلغوا عن مشاكل الجرذان قبل وقت طويل من بدء الإجراءات الخاصة بكم في نهاية نوفمبر من العام الماضي،  ما هو تعليقكم على ذلك؟

– قبل تشرين الثاني (نوفمبر) – كانون الأول (ديسمبر) من العام الماضي، تلقينا فقط تقارير متفرقة عن جرذان ربما دخلت من باب الشرفة تقول كارينا بيرغلوند وإنه فقط في أواخر الخريف، عندما اشتكى مستأجرون عديدون في وقت قصير، أدركنا مدى خطورة الموقف.

صوفيا يونسون، مديرة الاتصالات في AB Bostäder تقول:  إنه من واجب المستأجرين الإبلاغ عن جميع أشكال الآفات وأن التعاون بين الشركة و Nomor والمستأجرين مطلوب حتى تختفي المشكلة تماماً. وتقول أيضا إن عدد الفئران في العقار يتناقص باطراد.

لكن المستأجرة مارغريتا فارغاس ما زالت تسمعهم كل ليلة:

– من المستحيل أن تنام عندما تسمع مدى قربها ، كما تقول.

läs artikeln på svenska 


Copyright © Hem & Hyra. Citera oss gärna men glöm inte ange källan.