Annons

هل يمكن وراثة عقد الايجار في السويد؟

Nyheter أراد الابن البالغ من العمر 36 عاما أنْ يحصل على عقد الإيجار عندما توفيت أمه التي سكنتْ في عنوان جذّاب في Vasastan في ستوكهولم . هذه الأمور المتعلقة برغبة الأبناء في الحصول على عقد ايجار  ليست فريدة من نوعها، توضح إلينور راب، المحامية في جمعية المستأجرين.
Foto: Hyresgästförenigen/Gry Ellebjerg
ألينور راب، المحامية في جمعية المستأجرين

قد يتطلب الأمر سنوات من الانتظار أو اتصالات جيدة للحصول على سكن في ظل الأزمة و في الوقت الذي يُعتبر فيه عقد إيجار الشقة مطلوباً للغاية. 

تقوم لجان إيجار الشقق في البلاد بمراجعة كل حالة يرغب فيها الأبناء في الحصول على عقود إيجار الشقق الخاصة بوالديهم بعد وفاة الأم أو الأب. 

هذا وقد تمَّ تسوية حالة من هذا القبيل حديثاً في ستوكهولم.  وتتعلق القضية بوفاة امرأة في الستينات من العمر و رغبة ابنها في تولي عقد الإيجار في Vasastan. حيثُ ادعى الابن أنه كان مسجلاً في الشقة منذ عام 2017، وزعم أنه عاش مع والدته.

إلينور راب، المحامية في جمعية المستأجرين، توضح لنا في أي من الحالات يمكن للأبناء تولي عقود إيجار والتي يمكن أنْ يتمَّ اليها الانتقال. 

 هل يمكن أنْ يرث للشخص وراثة عقد إيجار من والديه؟

ــ لا، لا يمكن أن يتم نقل عقد الإيجار كالممتلكات مثل المنازل، على سبيل المثال.

في أية حالات يمكن للشخص نقل عقد إيجار من الوالدين عند وفاة أحدهما؟

ــ يتم تنظيم نقل الشقة إلى الأقرباء في المادة 34 من قانون الإيجار. و ينصُّ القانون على أنَّ المستأجر الذي لا ينوي استخدام شقته يمكنه نقل حق الإيجار إلى قريب يعيش معه بشكل دائم. ويكمنُ الشرط الأول في قرب الشخص، أما الشرط الثاني يكمنُ في سكن الشخص لفترة طويلة مع أحد الوالدين.  بالإضافة إلى ذلك، يجب أنْ يكون المؤجر قادراً على التكيّف مع التغيير الذي من الممكن ان يحصل بشكل معقول. 

ما الذي يحصل بعقد الإيجار عند موت الوالدين

حياة يومية مشتركة

بالنسبة إلى الشرط الأول: من هم الأقارب؟

ــ يتمثّلُ الأقارب في الوالدين والأبناء والأشقاء والأقارب الآخرين، وحتى الأزواج العاديين. و من الممكن أنْ يكونوا أشخاصا لديهم علاقة كما هو زوج الأم أو زوجة الاب، أو أقرباء بعيدين إذا كان بإمكانهم إظهار علاقة وثيقة. الا أنه من الصعب أن تُعتبر علاقات الصداقة علاقات قرب.

ماذا يتمثل الشرط الثاني في  ”عاشوا معاً بشكل دائم”؟

ــ يمكن أن يكون هناك فارق دقيق بين عقد نزيل  والعيش سوية. فالنزيل لا يحقُّ له أي حقوق في عقد الإيجار. وقد قيل إنه يجب أن يكون لديهم حياة يومية مشتركة. أي يتعلق الأمر بكيفية توزيع المسؤوليات المنزلية، وما إذا كانوا يتشاركون في الوجبات والتكاليف المتعلقة بالإقامة.

كم من الوقت يجب أن يكونوا قد عاشوا سوية؟

ــ لا يوجد ذكر في المادة حول الفترة الزمنية المطلوبة. ومع ذلك، هناك نوع من الممارسة القانونية التي تشير إلى أنه يتعين أن يستمر التعايش لفترة تصل إلى ثلاث سنوات على الأقل.

هل هناك استثناءات من ذلك؟

ــ نعم، هناك حالات تم قبولها بفترة زمنية أقصر. يمكن أن يكون ذلك إذا كانت الخطة هي استمرار التعايش، ولكن تم تعطيلها بسبب حدوث حدث غير متوقع، على سبيل المثال، وفاة.

يجب أن يكون قادرا على البقاء في المنزل

إذا لم يكن الشخص قد عاش مع والديه، وتوفي أحدهما، هل يمكن للإبن الحصول على  عقد الإيجار؟

ــ لا، لا يمكن ذلك. ما لم يكن الانتقال هو مؤقتا. القاعدة الرئيسية هي التعايش معاً. 

ما هو الهدف من هذا القانون؟

ــ الهدف هو أنه إذا لم يعد مالك العقد بحاجة إلى الشقة بإمكان الشخص الذي عاش معه الحصول على العقد. و بالتالي، لا يجب أن يكون بإمكان الشخص الذي يريد نقل العقد أن يسمح لشخص آخر بالانتقال والعيش فيها لفترة قصيرة ثم نقل الشقة بعد ذلك.

كيف يتمّ الأمر بشكل عملي في نقل الشقة بعد وفاة احد الوالدين؟

ــ في الحالة هذه، تكون التركة الوراثية للشخص الذي يظهر في العقد والذي يقدم طلبا رسميا لنقل الشقة. يجب على مشتركي التركة الوراثية الاتفاق أولاً. إذا كانوا متفقين، يمكن نقل الشقة إلى أحد مشتركي التركة، ولكن لا يزال من الضروري أن يكون الشخص الذي سيتم نقل الشقة إليه قد عاش بشكل دائم مع المستأجر.

ماذا يمكن القيام به لو لم يمنح المالك إذنا للإبن الذي عاش مع والديه بأخذ عقد الإيجار؟

ــ إذا كنت عضوا في اتحاد المستأجرين، فيجب عليك الاتصال بقسم الاستشارة بالتأكيد، حتى تتصل بمنطقتك وتحصل على مساعدة من محام. ثم نقوم بالتحقيق في القضية وإذا كانت الشروط متوفرة، فإننا نساعد في تقديم طلب للجنة الإيجار بشأن نقل الشقة للأقرباء.

هل يمكن للحفيد أيضا أن يأخذ عقد إيجار من جدته أو جده؟

ــ نعم، الأحفاد هم أيضا أقرباء. ولكن عندما يكونون أحفادا وهناك فارق كبير في العمر، يتم تسليط الضوء في العديد من القضايا القانونية على أنه من غير المعتاد أن يعيش مثل هؤلاء الأشخاص معا بالطريقة التي يقصد بها في المادة، في الحالات هذه، يتم تحديد معايير عالية لإظهار أن هناك تعايشا حقيقيا، مثل مشاركة وجبات الطعام وتقاسم المسؤوليات المنزلية.

الامور التي يجب على المستأجر التفكير فيها قبل الموت

يجب أن يكون قادرا على دفع الإيجار

المالك أيضا ”يجب أن يكون قادرا على التكيف بشكل معقول مع التغيير”. ماذا يعني ذلك؟

ــ هذا يتعلق في المقام الأول بإثبات القدرة على دفع الإيجار.

في الختام، ما هي الرسالة الرئيسية لك؟

ـــ أنه لا يتم نقل عقود الإيجار بالوراثة، بل يتطلب فعليا تعايش دائم لنقل العقد. ولكن أيضا أنه من المهم أن يتم تقديم طلب فعلي لنقل العقد وعدم ترك الشقة والسماح لقريب بالعيش فيها. فالخطر يكمن في أن يُعتبر ذلك تأجيراً غير قانونياً للشقة.

كيف كانت نتيجة القضية مع الابن البالغ من العمر 36 عاما في Vasastan الذي أراد أن يتولى عقد إيجار والدته؟ 

عندما تمت مراجعة القضية في لجنة الإيجار، حصل الابن على الحق في تولي العقد، ولكن محكمة الاستئناف Svea رفضت بعد ذلك هذا القرار. 

رأت المحكمة أنَّ الابن لم يُوضح بشكل كيف كان التعايش مع والدته ”لا يكفي أن يشير عامة إلى أنهم عاشوا معا، شاركوا في بعض التكاليف، وتناولوا الطعام معا أحيانا”، كما بينت  المحكمة. 

علاوة على ذلك، كانت الشقة مليئة بالأشياء عند وفاة الأم، وهو أمر يعارض فكرة أن الابن قد عاش فيها أيضا، وفقًا للمحكمة.

 الابن البالغ من العمر 36 عاما يجب عليه الآن الانتقال فورا وترك الشقة.

läs artikeln på svenska


Copyright © Hem & Hyra. Citera oss gärna men glöm inte ange källan.